توثيق 175 قتيلا في ريف حمص الشمالي خلال الشهر الأول من بدء العدوان الروسي

Google Plus Share
Facebook Share

اسم الكاتب : وحدة الرصد والمتابعة                                                             تاريخ النشر      2015/12/19

 

قتلت الغارات الروسية السورية المشتركة 175 شخصاً في ريف حمص الشمالي خلال شهر تشرين الأول فقط من العام الجاري بينهم /45/ طفلا و/32/ امرأة .

ووثقت وحدة الرصد والمتابعة في المؤسسة السورية للدراسات وأبحاث الرأي العام سبع مجازر كبرى خلال الشهر المذكور أبرزها؛ مجزرتي الملجأ في بلدة الغنطو والفرن في بلدة تير معلة اللتين راح ضحيتهما أكثر من سبعين قتيلا .

وتمّ توثيق المجازر بالاسم الكامل للقتلى وللمناطق التي قضوا بها، فضلا عن تعزيز ذلك بمقاطع الفيديو والصور المتوفرة .

ويلحظ التقرير فقط عدد القتلى الذين استطاع فريق وحدة الرصد والمتابعة في المؤسسة السورية للدراسات وأبحاث الرأي العام توثيقهم بالاسم الكامل مع الفيديوهات والصور المرافقة، عدا أسماء ما سمي بمجزرة البدو الرحل التي لم يتثنى للفريق من توثيق أسمائهم ، إلا أنّ مقاطع الفيديو وتصريحات المكاتب الطبية تؤكد المجزرة التي راح ضحيتها /12/ شخصا بشكل واضح.

ويشار إلى أنّ التقرير لم يشمل أعداد الجرحى أو حجم الدمار الكبير في البنية التحتية الذي خلفه القصف  الروسي السوري المشترك والمستمر في حمص ومعظم أنحاء سورية لغاية تاريخه.

للاطلاع على تفاصيل التقرير يمكنك الضغط على ملف pdf المرفق تحت العنوان 

 

 

---------------------------------------------------------------------------------------

الحقوق الفكرية محفوظة لصالح المؤسسة السورية للدراسات وأبحاث الرأي العام @2015

 

 

 

تصويت

هل أعجبك الموقع؟

القائمة البريدية


2015 © جميع الحقوق محفوطة للمؤسسة السورية للدراسات وأبحاث الرأي العام, تنفيذ وتطوير شركة SkyIn